الفرق بين كرت الشاشة المنفصل والمدمج



عند شراء جهاز حاسوب، وعلى وجه التحديد جهاز حاسوب محمول، قطعة واحدة من الأجهزة التي هي الأكثر صعوبة في الإختيار الا وهي بطاقة الرسومات.

كروت الشاشة (VGA CARD) :

كرت الشاشة هي القطعة اللي ترسل البيانات و الصور و الفيديو التي تقرأها بلغة تفهمها (1+0 ) من الحاسوب للشاشة بعد تحويلها على شكل صور ونصوص وبيانات يفهمها مستخدموا الحاسوب, وكلما زادت قوته تزداد قوة الحاسوب في تشغيل تطبيقات وبرامج أقوى مثل تطبيقات التصميم او الالعاب العالية الجودة, و هناك عدة مقاييس لكروت الشاشة مثل الشركة المصنعة و الموديل و الفئة و غيرها من الامور, لكن التفاصيل المعقدة في كروت الشاشة تتواجد عادة في الحواسيب المكتبية و لمن يبحث عن جودة ألعاب لا تضاهى.

كروت الشاشة بشكل عام تنقسم  إلى قسمين:

كرت شاشة مدمج او متصل "Integrated" :

وهذا يعني ان كرت الشاشة مدمج في اللوحة الأم للحاسوب وطبعاً بحكم انه مدمج و ليس منفصل يكون اضعف, كرت الشاشة المدمج هو المنتشر في الاجهزة المتوسطة و هو قادر على تشغيل جميع تطبيقات الفيديو و النصوص و الالعاب المتوسطة وبرامج انشاء التصاميم المتوسطة في احتياجاتها, و هو مناسب لاغلبية المستخدمين, و غالباً تجد مكتوبا في مواصفات الحاسوب المحمول عند ذكر كرت الشاشة بأنه يعمل إلى 128 ميجا, و هذا يعني ان الكرت يعمل بذاكرة مشتركة مع ذاكرة الجهاز, فعند تشغيل تطبيق يتطلب ذاكرة فإن الكرت سيستخدم الذاكرة المتوفرة في الجهاز نفسه للتعامل مع هذا التطبيق, مقدار الذاكرة التي سيستخدمها الكرت لن تتعدى 128 ميجا من ذاكرة الجهاز او رام الجهاز و التي تكلمنا عنه في النقطة السابقة, و 128 ميجا كافية لأغلب المستخدمين و التطبيقات, و يتغير مقدار الذاكرة المستخدمة حسب مواصفات الجهاز.

ولكن رغم تلك المساوئ يتسم الكرت المدمج بعدة صفات ايجابية تميزه عن الكرت المنفصل مثل أنه رخيص الثمن مما يقلل من ثمن الحاسوب كما أنه يحتاج لطاقة أقل من الكرت المنفصل وذلك يطيل عمر البطارية في الحواسيب المحمولة ,وتقوم هذه الكروت بالمهام الأساسية التي يحتاجها معظم المستخدمون من مشاهدة أفلام و تشغيل البرامج و الألعاب دون اي مشاكل, بالإضافة انها تتصف بقلة انتاجها للحرارة على عكس الكروت الخارجية المنفصلة التي تحتاج لمراوح كبيرة او متعددة لتحافظ على حرارتها وسلامتها.

كرت شاشة منفصل او خارجي "Dedicated" :

و هذا يعني ان كرت الشاشة منفصل ,خارجي ومخصص وليس مدمج في اللوحة الأم, مما يجعل الكرت اقوى و قابل للتعامل مع تطبيقات وبرامج أقوى,
ويتميز كارت الشاشة الخارجي بأنه يعتبر أقوى من كارت الشاشة المدمج في معالجة الجرافيك ، و تعتبر كروت الشاشة الخارجية مرتفعة السعر بالمقارنة بكروت الشاشة المدمجة,كما تحتاج كروت الشاشة الخارجية تهوية جيدة حيث يفضل ان يكون بالحاسوب وخصوصا المحمول اكثر من مروحة فهي تسخن مع العمل المستمر

ملاحظة:
تحتاج ان تكون على معرفة بأنواع كروت الشاشة المتوفرة في الأسواق و ايهما اقوى و احدث ، كما ان تغيير كارت الشاشة الخارجي قد يتطلب تغيير مكونات آخرى في اللابتوب للتناسب مع الكارت الجديد .




Hm

وائل عبد الكافي : من الجمهورية العربية السورية, اهتمامي وحبي للتكنولوجيا والجرافيك والتصميم هو ما جعلني أستمر ليس فقط لتقديم المواضيع بل أيضا لمساعدة اخواني الذين يشاركونني بنفس الاهتمامات ,لدي هوايات اخرى منها الرياضة ، القراءة ، والتصميم بحد ذاته ومدونة عالم التقنية والتصميم تعبر عما أهواه .

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ عالم التقنية والتصميم 2017 ©